الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
 *منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان* في الذكرى الأربعين لرحيل القائد أبو موسى … وفد حركي يزور ضريح الشهيد*منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان*الأخ أبو حازم.. يقدم التعازي بوفاة الرئيس الفنزويلي في السفارة الفنزويلية بدمشق*منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان*حول العمل الإجرامي الذي وقع في دمشق : تصريح صحفي لحركة فتح”الانتفاضة *منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان* المقاومة الفلسطينية ما زالت تطلق صواريخها نحو البلدات الاسرائيلية، هآرتس: أحد صواريخ المقاومة الفلسطينية تسقط على سيارة للمستوطنين في مدينة عسقلان*منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان* إسرائيل تُصعد لهجتها ضد لبنان وقادة الجيش يؤكدون أن الحرب القادمة ستكون مختلفة لانهم سيقتلون 13جنديًا من أصل 15لكي يقوم اثنان بسرد ما حدث للأجيال القادمة مصدر عسكري بتل أبيب: حزب الله يملك 60 ألف صاروخ متطور جدًا ومخبأة في أكثر من 160 قرية لبنانية *منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان*قائد سلاح الجو الاسرائيلي:التهديدات تحيط اسرائيل من كل مكان .. والهزة التاريخية في المنطقة خطير*منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان*ألأخ/ أبو موسى يستقبل وفداً من اللجنة الشعبية الأردنية*منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان*بـــيــــــان 64 عاماً من نكبة 1948 شعبنا الفلسطيني يتمسك بحقوقه وثوابته الوطنية والمقاومة هي طريقنا الى التحرير والعودة *منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان* دورة الشهيد “غالب هلسا” الاعلامية تلتقي عدد من الإعلاميين في الوفد المصري *منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان* في الذكرى التاسعة والعشرين للانتفاضة الثورية بقلم:- أبو فاخر / سكرتير اللجنة المركزية لحركة فتح الانتفاضة *

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» غزة: مقتل مواطن من عائلة "المدهون" بالتعذيب على أيدي مجهولين
الإثنين ديسمبر 02, 2013 4:41 pm من طرف فتحاوى شرس

» انفجار عبوة ناسفة بآلية مدرعة في مدينة رفح الحدودية أقصى شمال شرق مصر
الإثنين ديسمبر 02, 2013 4:39 pm من طرف فتحاوى شرس

» السفير المصري ينفي سحب الجنسيات المصرية من الفلسطينيين .. ويؤكد أن ما نشر هدفه الازعاج
الإثنين ديسمبر 02, 2013 4:36 pm من طرف فتحاوى شرس

» زابوحاز م، فتح الانتفاضة _ الارهاب في المنطقة العربية و اجندته / الاخبارية السورية 15 08 201
الإثنين سبتمبر 30, 2013 6:58 am من طرف ابو احمد ابو خرج

» الأخ أبو حازم في مقابلة على قناة سما الفضائية: صمود وثبات محور المقاومة.
الإثنين سبتمبر 30, 2013 6:55 am من طرف ابو احمد ابو خرج

» ساعة و عشرون - أبو حازم أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح الانتفاضة - رنا اسماعيل
الإثنين سبتمبر 30, 2013 6:53 am من طرف ابو احمد ابو خرج

» ابطال فتح الانتفاضة تتبنى عملية الخليل
الإثنين سبتمبر 30, 2013 6:50 am من طرف ابو احمد ابو خرج

» استشهاد الشهيد البطل العقيد يوسف عبد الهادي محمود
السبت أغسطس 31, 2013 1:15 pm من طرف ابو احمد ابو خرج

» الاوضاع الانسانية والمعيشية لاغلب النازحين الفلسطينين السوريين في لبنان
الثلاثاء أغسطس 06, 2013 5:40 pm من طرف ابو احمد ابو خرج

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

شاطر | 
 

 فتح الانتفاضة تحيي ذكرى انطلاقتها الـ46 في برج البراجنة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابوعصام عبدالهادي
المدير العام
المدير العام


ذكر عدد المساهمات : 218
تاريخ التسجيل : 09/05/2008
العمر : 57

مُساهمةموضوع: فتح الانتفاضة تحيي ذكرى انطلاقتها الـ46 في برج البراجنة    الأربعاء يناير 19, 2011 4:49 pm

أقامت حركة التحرير الوطني الفلسطيني في لبنان مهرجاناً بمناسبة ذكرى انطلاق الثورة الفلسطينية المعاصرة ,وكان ذلك في المركز العربي الفلسطيني في مخيم برج البراجنة .
كان في مقدمة الحضور الأخ المناضل ابوحازم أمين سر المساعد لحركة فتح ((الانتفاضة)) وعضو الجنة المركزية للحركة

والاخ ابوايهاب أمين سر المجلس الثوري امين سر اقليم لبنان وعدد من الأخوة أعضاء المجلس الثور وكوادر وأعضاء الحركة






وحشد كبير من أبناء المخيم، إضافة الى وفود حزبية تقدمها ، وفد من حزب الله برئاسة عضو المكتب السياسي أحمد مَلِّة، وفد الحزب السوري القومي الاجتماعي برئاسة عميد شؤون فلسطين في الحزب هملقارت عطايا وفد من السفارة الايرانية في لبنان، وفد من رابطة ابناء بيروت، وفد من حركة حماس برئاسة ممثلها في لبنان علي بركة، وفد من قيادة المؤتمر الشعبي، وفد من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، وفد من حركة الجهاد الاسلامي، وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة , وفد من «الاونروا»، بالاضافة الى ممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني
إلى جانب الكلمات، شهد المهرجان أيضاً رقصات فلكلورية لفرقة المركز الثقافي العربي، التي عبّرت عن أن الثورة كما الفرح، من شأنها إيصال رسائل عديدة مفادها أن الشعب الفلسطيني في غربته عن أرضه وترابه، يحيا من أجل العودة بكل جوارحه وبكل مشاعره
وألقيت في المهرجان كلمات عديدة، استهلت بكلمة حزب الله التي ألقاها عضو مكتبه السياسي أحمد ملِّة وجاء فيها: «أكثر ما نحن بحاجة اليه اليوم هو نهج المقاومة، فالامة ليست في أحسن أحوالها، نحن مدعوون اليون لأخذ العبر، حيث يتفطر قلبنا على بلد عربي كبير يتجه نحو الانفصال، بينما تسود الاضطرابات تونس والجزائر والحبيبة مصر، فما يجري في السودان، يبرهن لنا بأم العين التقرب المتزلف للإدارة الاميركية من الكنائس الصهيونية، ويؤكد ذلك قيام اللوبي الافريقي، فلا يقنعنا أحد أن جون كيري أو هيلاري كلينتون جادان بمساعدةالسودان
كلمة حركة حماس ألقاها ممثلها في لبنان علي بركة الذي استهلها بتوجيه التحية الى شهداء فلسطين من عز الدين القسام وصولاً إلى آخر شهيد سقط فداءً لتراب فلسطين، كما وجّه التحية للرئيس بشار الاسد ولشعب الجمهورية العربية السورية الممانعة، وللجمهورية الايرانية، ولتركيا التي تعمل على رفع الحصار عن قطاع غزة، ومما جاء في كلمة بركة: «في وقت استطاعت المقاومة ان تبقي شعب فلسطين على خريطة العالم، وفرضت على شارون الانسحاب من قطاع غزة، نأسف على بعضٍ ممن كانوا في فتح وتنازلوا عن أراضي الـ1948 في أوسلو، فلم يحققوا سوى الانقسام حول المفاوضات والمقاومة».
وتابع بركة: «إن نهج التسوية هو نهج فاشل لا ينتهي الا بالاستيطان والدمار والقتل، والرهان على الولايات المتحدة الأميركية هو كالرهان على سراب، ومن هنا نقول أن الأولوية هي للتحرير ومن بعده تكون العودة فالدولة، وللسلطة الفلسطينية القابعة في رام الله نقول أن أوقفوا التنسيق الامني مع العدو اليهودي، وعودوا الى ربوع المقاومة، فلا مقاومة مع تنسيق أمني مع العدو».
وعن لبنان قال بركة: «لا أطماع لنا كفلسطينيين في هذا البلد المقاوم، لا بل نؤكد، مع حبنا للبنان، أن حبنا لفلسطين وتراب فلسطين أكبر، ونرفض فكرة الوطن البديل، ومن هنا نقول أننا لا نقبل أن تسيء مخيماتنا للسلم الاهلي في لبنان، فنحن نملك مشروعا واحداً هو العودة». «القومي»
وما إن قدّم عريف المهرجان كلمة الحزب السوري القومي الاجتماعي، حتى انبرت مجموعة من الشبّان للهتاف: «سعاده اللي زرع فينا... وقفة عز بفلسطينا». ليعتلي المنبر عميد شؤون فلسطين في الحزب هملقارت عطايا الذي ألقى كلمة قال فيها: «يتقدم الحزب السوري القومي الاجتماعي بالتهنئة والتحية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح في ذكرى انطلاقتها انتفاضة على الاحتلال وحافظة للثوابت والحقوق القومية في فلسطين. تعيدنا انتفاضة فتح لقراءة متأنية وهادئة لمسيرة الثورة الفلسطينية التي ألقت الضوء ساطعاً أمام شعوب المعمورة على حقوقنا الثابتة في فلسطين، ولنجد أن هذه الثورة كحركة تحرر وطني أنتجت وعبر احتضان القيادة السورية المستمر والمتواصل لأكثر من ثلاثين عاماً نموذجاً فريداً في منطقتنا، فالمقاومة اليوم مشروع واحد في فلسطين كما هي في لبنان والعراق».
وتابع عطايا: «لقد أدرك شعبنا أن مواجهة المطامع الغربية والمشاريع الصهيونية لن تكون فاعلة إلا بالتحرك القومي المنسق والمدرك لمخاطر ما يحاك ضد شعبنا في أروقة وقصور المطامع الأجنبية. نملك اليوم تحركاً مقاوماً اقليمي الطابع في ظل بيئة سياسية حاضنة وقيادة حكيمة في دمشق ودعم من الجمهورية الإسلامية الإيرانية تدرك أن التفريط بشبر واحد من أرضنا أو من الحقوق القومية هو بداية انهيار لمستقبل أجيالنا واستعباد وضعف وعوز».
وقال: «هذه المقاومة هي درّة الأمة تزهو بكل مكوناتها في لبنان وفلسطين والعراق مشروعاً موحداً قادراً على تفكيك دويلة الاحتلال واقتلاعها من أرضنا. وبسبب هذه المقاومة، ولأول مرة في تاريخ صراعنا مع العدو، تنهار أهم منظومة أمنية يقوم عليها، فلا استيطان آمن في فلسطين، أي أن أمن الوكالة اليهودية مهدد لأول مرة منذ مؤتمر بازل الصهيوني، وهذا هو أول مؤشر نوعي على تفكك بنية العدو وبدء انهياره مكسوراً أمام إرادة شعبنا في الحياة».
وأضاف: «اليوم نقول للشهداء وللشهداء في حرب تموز وحرب غزة اليوم وبكل أمل نقول للمقاومين، أن سواعدكم دكت بنية الاحتلال وكشفت هزال وتفاهة الفكرة التي أنشئ على أساسها. اليوم وبكل أمل نستطيع أن نقول إن فجر الانتصار بات قريباً وأن هذا العدو بصهيونيته وبهويته لا مكان له في بلادنا وأن رحيله بات قريباً والحساب آت لا محالة».
وأضاف: «يستوقفنا الصمت المزمن للمؤسسات الدولية والتي نراها اليوم تتآمر على أوضاع اللاجئين، ونشهد اليوم أكثر من أي وقت مضى تكالباً منظماً يسعى بكل جد، لتحجيم دور الأونروا ولتعبير وضعية المخيمات وصولاً إلى اعتبارأبناء شعبنا جالية مرتبطة بسفارة وقنصلية.نحن أبناء المخيمات كما الأونروا، نحن شهود جريمة العصر الكبرى، أول جريمة احتلال استيطاني مجرم ودموي في العالم الحديث. لذلك يقف الحزب السوري القومي الاجتماعي في طليعة المتصدين لمشاريع طمس جرائم الاحتلال وسنسعى مع قيادات الفصائل والأحزاب المقاومة في لبنان وفلسطين لتحصين وضع أبناء المخيمات بدءاً بالضغط لإعطائهم الحقوق المدنية والاجتماعية أسوة بوضعهم في الجمهورية العربية السورية، وتحصين الأونروا كشاهد حتى بقرار إنشائها حتى لا ينسى العالم أن ملايين من أبناء شعبنا شردوا في غفلة وحرموا من حق الحياة».
وختم عطايا: «في الأمس استعرض الحزب السوري القومي الاجتماعي آلاف من شباب الدفاع المدني وآلاف من الاشبال، وبالأمس أيضاً كرّم الآلاف ممن ثبتوا على حزبهم خمسين عاماً، هذه الظاهرة السياسية الفريدة هي حزبكم أيضاً، حزب أبناء المخيمات حزب فلسطين، كما هو حزب الشام ولبنان والأردن والعراق لكم منا التحية، والعهد على أن نبقى في الصراع حتى تعود كل حقوق الأمة لها».


وأما كلمة الثورة الفلسطينية كانت للأخ المناضل ابوحازم أمين سر المساعد لحركة فتح ((الانتفاضة)) وهذا نصها
بسم الله الرحمن الرحيم

نرحب بكم جميعا هذا اليوم في احدى قواعد حركة فتح الانتفاضة بمناشبة حلول الذكرى السادسة والاربعين لانطلاقة حركة فتح وقواتها العاصفة تحياتنا واصدق مشاعرنا تجاهكم اخوةً مناضلين . مكافحين . مقاومين . وندعو الله ان يشهد العام الجيد المزيد من الانجازات والانتصارات لفعل بهزيمة المخططات والمشاريع المعادية التي تتهدد قضيتنا وهويتنا وحضارئنا لا ارغب في سرد التاريخ الفلسطيني او تاريخ حركة فتح , فكلكم تعيشون همّ القضية المقدسة لذلك سيكون التركيز على المحطات الهامة في الوضع الراهن . اننا في حركة فتح الانتفاضة فقط للتمييز بين المقاوميين وبين الذين عملوا سنوات طويلة للوصول الى الاعتراف بالعدو الصهيوني والتصالح معه , هؤلء الذين عقدوا الاتفاقيات , فدمروا م.ت.ف ودمروا حركة فتح منذ ان عشاوا الوهن والوهم في امكانية التعايش والتصالح مع العدو الصهيوني .
كما جاءت الانطلاقة في الاول من كانون الثاني عام 1965 , لتخرق جدار الصمت العربي حول القضية الفلسطينية , لتضع جماهير شعبنا الفلسطيني من واقع التشرد واللجوء وواقع الانتظار والحيره الى النهوض والمقاومة , لتبعث الشخصية الفلسطينية من جديد . وجاءت انتفاضة حركة فتح عام 1983 لتعيد صوابيه الخروج عن الاسس والمبادئ والمنطلقات , والانحراف عن الاهداف الوطنية من قبل الفريق الفلسطيني الذي عاش اوهام الحلول التسووية وعقد الاتفاقيات مع العدو , مما وضع القضية الفلسطينية في ازمة عميقة , بددّت الانجازات الوطنية التي حققتها الانطلاقه .
ومنذ اتفاق اوسلو المشؤوم عام 1993 , وما تبعه من اتفاقيات ومفاوضات مباشرة وغير مباشرة بنتائجها الكارثية المدمره لحقوق شعبنا , وتواصل عملية بناء المستوطنات وتوسيعها , ومصادرة الاراضي لشق الطرق الالتفافيه , وبناء جدار الفصل والتوسع , وتنفيذ مخططات العدو بتهويد مدينه القدس , والحفريات تحت المسجد الاقصى , حيث تشهد الارض المحتلة حملة ضاربة نم الاعتقالات والاغتيالات وتددمير المنازل , وطرد السكان وشن الاعتداءات والحروب كما حصل في غزة أواخر عام 2008 , بالاضافه الى كل هذا قيام الفريق المتننفذ في السلطه بالتعاون ومطاردة المناضلين والمقاومين باعتقالهم او اغتيالهم , واذا كانت اتفاقية اوسلو قد تنازلت عن حقوق الشعب الفلسطيني , فإن المفاوضات الجارية في الوقت الراهن سواءً كانت مباشرة او غير مباشرة او متوازيهٍ , فهي من اجل تصفيه ما تبقى من قضيتنا المركزيه , حيث تحولت القضيه من احتلال للآرض وطد السكان الى تجميد مؤقت لبناء المستوطنات .ٍ
لقد ارتكبت هذه السلطة العميله , بقيادتها المتننفذه والمهيمنة على م.ت.ف , والمدعومة من الولايات المتحدة والكيان الصهيوني من الخطايا والتنازلات والتفريط مما يفقدها اي مكانه وطنية في اوساط شعبنا فقد عرضت القضية الفلسطينيه لا خطر مرحلة لعدا اوسلو من خلال هذه المفاوضات لتصفيه حقوق شعبنا وتصفيته قضيته .
لكل هذا أيها الاخوة . لا بد من العمل على اساط هذه السلطة ونزع الشرعية عنها , فلا شرعية الا للمقاومة والمقاومين , وبهذه المناسبة ندعو كل القوى الوطنية وقوى المقاومة والشخصيات والفعاليات الوطنية التحرك والعمل بجدية لاقامة مؤتمرات وطنيه لنزع الشرعيه عن فريق المساومة والاستسلام , والتمهيد لبناء مرجعيه وطنيه على أساس المقاومة تكون خطوه باتجاه بناء م.ت.ف , بلورة استراتيجيه وبرنامج وطني , ليعيد الاعتبار الى خط ونهج المقاومة والكفاح المسلح , ومن الضروري التضليل والمبررات سيرة الموقف , فتحرير دور الولايات المتحدة ومواقفها من قضايا امتنا العربية وقضيه فلسطين , هو احد الاسس في عملية البناء .. ونسأل : هل الولايات المتحدة وسيط نزيه , ام هي صديق , ام هي عدو ؟ وهل باراك أوباما الذي بعث برسائله الى العالمين العربي والاسلامي , هو المنقذ كما روجت بعض الافلام ووسائل الاعلام المسمومه ؟ وهل عجزت الولايات المتحدة من اقناع نتنياهو تجميد الاستيطان ثلاثة اشهر فقط .
إننا في حركة فتح الارنتفاضة نرى ان الولايات المتحدة وادارتها الحالية وكما هي الادارات السابقة , هو العدو الاساسي لامتنا العربيه والاسلامية ولقضيتنا فلسطين , فلو أرادت الولايات المتحدة الغاء الاستيطان لفعلت , ولكنها هي التي تحمي هذا الكيان وتحرضه وتدعمه وضمن تفوقه فالكيان الصهيوني هو الاداة الطيعه للولايات المتحدة في المنطقة .
لهذه العوامل غان العمل على بناء استراتيجيه عربيه قبل متكامله للوقوف في وجه اميركا والتحدي الصهيوني , هو مصلحة عربيه قبل ان يكون مصلحه فلسطينيه , ان الامن القومي العربي والدفاع عن أمن كل قط عربي ما هو انتصار للشعب الفلسطيني وحماية لحقوقه , فإذا كان من ليعتقد ان مسايره اميركا , والاغناء أمام غطرسة العدو الصهيوني هو سبيله للخلاص والنجاه , فعليه ان يدرك ان الشمروع الصهيوني وخطره سيداهم وطننا العربي كله , وعلينا الاتفات الى ما يجري في كثير من الاقطار العربية ومحاولات تمزيقها , من السودان بفصل الجنوب عن الشمال , ومحاولات تمزيق مصر وهنا لا بد ان اشير الى التفجير الاراهبي الاخير الكنيسه القدسيين المدان والمستهجن , وكلها محاولات اميركية – صهيونية , لخلق الفتنه في مصر والعالم العربي بين المسحيين والمسلمين , وما يجري في العراق من محاولات تمزيقه وخلقه الفتنه فيه , والاردن بتفكيك الدوله المركزيه الى ثلاثة اقاليم مفهومة الاهداف .
ان ما يتعرض له لبنان ومحاولات تفجيره اكثر من مرة , بعد الانتصارات التي حققتها المقاومة الاسلامية والوطنية بقياده حزب الله وشعب لبنان المقاوم وخاصه انتصار عام 2006 , مما اعطى الامل الكبير لكل المقاومين , وبان لشعبنا على امتداد الوطن العربي والاسلامي بان العدو الصهيوني يمكن قهره والانتصار عليه , ومهما حاول بعض الاعلام والاقلام المأجوره , الذين ساهموا في تضليل الجماهير وفرضوا علها الياس بأنه لا امكانيه لقهر هذا العدو . ولا زالت المؤامره مستمره على المقاومه وعلى سلاح حزب الله من خلال ما يسمى المحكمه الدوليه والقرار الظني المتوقع الذي يستهدف تشويه صورة المقاومة الناصعه والاساءه اليها من اجل أضعافها وارباكها وتجريدها من سلاحها , وتصفيه دورها الكفاحي المقاوم والهام والمشرف
نحن في فتح الانتفاضة نعلن بوضوح لا لبس فيه , لنقول الى حزب الله وسيد المقاومة نصره الله واطياف المعارضه والمقاومة الوطنية وشعب لبنان الذي سيلتف حول المقاومة .
إننا في حركة فتح الانتفاضة في الوقت الذي نؤكد فيه حرصنا على أمن لبنان وسيداته واستقراره , وان يسود السلم الاهلي ربوعه , وتمناياتنا ان تتجاوز القيادات اللبنانية ما يعصف بلبنان من مخاطر
نؤكد على ان المقاومة المنتصره هي خيارنا الوحيد , وهي عامل دعم وصمود لامتنا كلها, وبروح من المسؤوليه الوطنية
نؤكد أننا لسنا حياديين في هذا الصراع الدائر على الساحة الللبنانية , بل نحن في خندق المقامة والمواجه , سواعدنا وقبضاتنا سلاحنا معكم , دماؤنا لكم , للبنان العربي المقاوم , لحماية لبنان وشعب لبنان ومقاومة لبنان , وكل ذرة تراب من ارض لبنان .
نحن الفلسطينيون نقول الى شعبنا في لبنان , ونؤكدايضأً اننا لن نقبل بديلاً عن فلسطين , فمشاريع التوطين منذ النكبه عام 19478 مؤامرة على فلسطين وشعب فلسطين , فهي مرفوضه جملةً وتفصيلا , لانها تهدف إبعاد الفلسطيني عن أرضه ووطنه وتصفيه قضيته , لقد قاوم شعبنا منذ النكبة مؤمرات تذويب الشعب الفلسطيني في المجتمعات التس لجا اليها عام النكبه , والتوطين أحد أجزاء هذه المؤامره , لن نريح العدو الصهيوني بالتوطين خارج فلسطين وسنبقى في موقع الصراع والنضال والمقاومه حتى فلسطين كل فلسطين , وطرد الغزاة الصهاينه منها .

أيها الاخوه .... بهذه المناسبه لغرب عن تقديرنا للدور القومي الهام لسوريه الشقيقه وقيادتها الحكيمه , بحرصها الشديد على الامن القومي العربي , أضحت سورية قدر هذه الامه , تكنت من كسر كل المحاولات التهديد والحصار والتطويع والعقوبات , اتثنيها عن مواقفها المبدئيه الثابته , لكن سورية عملت على توطيد معسكر الصمود والمواجه الذي استند الى التحالف المتين مع الجمهورية الاسلامية الايرانية ونهج المقاومة في امتنا , نجحت سوريه في اقامة علاقات مهمه مع تركيا , وكانت دائماً في موقع التأييد والداعم غير المحدود الى المقاومة الباسله في لبنان بقيادة حزب الله والمقاومه في فلسطين والعراق , والقوى الحية في امتنا المناهضة للصهيونيه والتطبيع .
ونثمن عالياً موقف الجمهويرة الايرانية في وقوفها الى جانب القضايا العربية المقه وبشكل خاص مع قضية فلسطين والتي جعلت من هذه القضية , قضيتها المركزيه وبنت كل تحالفاتها وسياساتها وعلاقاتها من اجل فلسطين , ونحن نؤكد وقوفنا الى جانب الثورة الاسلامية الايرانية في تصديها لكل المؤامرات التي تتعرض لها , وندين بشده الاعمال الارهابية من تفجيرات وغيرها التي يتعرض شعب ايران .
يا أبناء فتح .... يــــا ثوار العــــاصفه .... إن مهمات وطنية كفاحية امامنا , وامام كل القوى الوطنية الفلسطينية , لانقاذ قضيتنا من مخاطر التبديد والتصفيه .
ليكن هذا العام عام التصعيد وتعزيز ومقاومه العدو الصهيوني لجيشه وقطعان مستوطنيه على مساحة الارض المحتلة في فلسطين , ليكن هذا العام . عام التصدي لافشال كل المشاريع والمخططات التصفويه وهزيمة السياسات وزالاهداف الاميركية والصهيونيه .
تحـــيه من القلب الى سوريه في مواقفها الثابتة والمبدئيه ,
و تحــيه الى الجمهورية الاسلامية الايرانية في مواقفها الداعمة للمقاومه ,
وتحــيه الى كل مواقع الصمود والمقاومة في امتنا .
تحــيه خالصه لكل القوى والجمعيات والنشطاء في العالم الذين انتصروا لفسطين , وجهزوا القوافل الانسانيه والمساعدات لفك الحصار عن قطاع غزة , وتحــيه الى شهداء اسطول الحريه الابرار , والى الدول الحره في اميركا الاتينيه الذين انتصروا للحق الفلسطيني ضد الممارسات الصهيونيه العنصريه والعدوانيه.

تحــيه الى شهداء امتنا العربية والاسلامية , ولكل الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني وسجون السلطة . تحــيه لكم جميعاً وعهداً ان نواصل النضال والمقاومة , الى ان تتحقق اهداف امتنا وشعبنا في التحرير والعودة .
عاشت فلسطين حرة عربيه
وأنها لثوره حتى النصر



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فتح الانتفاضة تحيي ذكرى انطلاقتها الـ46 في برج البراجنة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الموسوعة السياسية :: اليومية-
انتقل الى:  
فرقة الشهيد كمال عدوان