الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
 *منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان* في الذكرى الأربعين لرحيل القائد أبو موسى … وفد حركي يزور ضريح الشهيد*منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان*الأخ أبو حازم.. يقدم التعازي بوفاة الرئيس الفنزويلي في السفارة الفنزويلية بدمشق*منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان*حول العمل الإجرامي الذي وقع في دمشق : تصريح صحفي لحركة فتح”الانتفاضة *منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان* المقاومة الفلسطينية ما زالت تطلق صواريخها نحو البلدات الاسرائيلية، هآرتس: أحد صواريخ المقاومة الفلسطينية تسقط على سيارة للمستوطنين في مدينة عسقلان*منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان* إسرائيل تُصعد لهجتها ضد لبنان وقادة الجيش يؤكدون أن الحرب القادمة ستكون مختلفة لانهم سيقتلون 13جنديًا من أصل 15لكي يقوم اثنان بسرد ما حدث للأجيال القادمة مصدر عسكري بتل أبيب: حزب الله يملك 60 ألف صاروخ متطور جدًا ومخبأة في أكثر من 160 قرية لبنانية *منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان*قائد سلاح الجو الاسرائيلي:التهديدات تحيط اسرائيل من كل مكان .. والهزة التاريخية في المنطقة خطير*منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان*ألأخ/ أبو موسى يستقبل وفداً من اللجنة الشعبية الأردنية*منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان*بـــيــــــان 64 عاماً من نكبة 1948 شعبنا الفلسطيني يتمسك بحقوقه وثوابته الوطنية والمقاومة هي طريقنا الى التحرير والعودة *منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان* دورة الشهيد “غالب هلسا” الاعلامية تلتقي عدد من الإعلاميين في الوفد المصري *منتدى كتائب الشهيد كمال عدوان* في الذكرى التاسعة والعشرين للانتفاضة الثورية بقلم:- أبو فاخر / سكرتير اللجنة المركزية لحركة فتح الانتفاضة *

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» غزة: مقتل مواطن من عائلة "المدهون" بالتعذيب على أيدي مجهولين
الإثنين ديسمبر 02, 2013 4:41 pm من طرف فتحاوى شرس

» انفجار عبوة ناسفة بآلية مدرعة في مدينة رفح الحدودية أقصى شمال شرق مصر
الإثنين ديسمبر 02, 2013 4:39 pm من طرف فتحاوى شرس

» السفير المصري ينفي سحب الجنسيات المصرية من الفلسطينيين .. ويؤكد أن ما نشر هدفه الازعاج
الإثنين ديسمبر 02, 2013 4:36 pm من طرف فتحاوى شرس

» زابوحاز م، فتح الانتفاضة _ الارهاب في المنطقة العربية و اجندته / الاخبارية السورية 15 08 201
الإثنين سبتمبر 30, 2013 6:58 am من طرف ابو احمد ابو خرج

» الأخ أبو حازم في مقابلة على قناة سما الفضائية: صمود وثبات محور المقاومة.
الإثنين سبتمبر 30, 2013 6:55 am من طرف ابو احمد ابو خرج

» ساعة و عشرون - أبو حازم أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح الانتفاضة - رنا اسماعيل
الإثنين سبتمبر 30, 2013 6:53 am من طرف ابو احمد ابو خرج

» ابطال فتح الانتفاضة تتبنى عملية الخليل
الإثنين سبتمبر 30, 2013 6:50 am من طرف ابو احمد ابو خرج

» استشهاد الشهيد البطل العقيد يوسف عبد الهادي محمود
السبت أغسطس 31, 2013 1:15 pm من طرف ابو احمد ابو خرج

» الاوضاع الانسانية والمعيشية لاغلب النازحين الفلسطينين السوريين في لبنان
الثلاثاء أغسطس 06, 2013 5:40 pm من طرف ابو احمد ابو خرج

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

شاطر | 
 

 فتح الانتفاضة تحتفل بالذكرى السادسة والأربعين لانطلاقة حركة فتح وقواتها العاصفة, إنطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو احمد ابو خرج
لواء
لواء
avatar

عدد المساهمات : 392
تاريخ التسجيل : 08/10/2009

مُساهمةموضوع: فتح الانتفاضة تحتفل بالذكرى السادسة والأربعين لانطلاقة حركة فتح وقواتها العاصفة, إنطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة   الخميس يناير 13, 2011 6:50 am

بمناسبة الذكرى الـ46 لانطلاقة حركة فتح انطلاقة الثورة الفلسطينية و بمناسبة يوم الشهيد الفلسطيني أقامت حركة فتح (شعبة خان دنون ) ندوة سياسية تحدث فيها الأخ عبد اللطيف مهنا عضو اللجنة المركزية للحركة مستعرضاً مسيرة كفاح شعبنا منذ بداية القرن الماضي و محطاته التاريخية النضالية المضيئة و منها انطلاقة ثورته المعاصرة في 1/1/1965 التي طرحت هدفا تحرير فلسطين و تبني أسلوب حرب الشعب طويلة الأمد طريقاً لتحقيق هذا الهدف .
و عاهد الشهداء أن تبقى حركة فتح الانتفاضة وفيّة للشهداء و أن تسير على دربهم حتى تحقيق الأهداف التي قضوا من أجلها وهي تحرير فلسطين و عودة جميع اللاجئين إلى ديارهم التي هجّروا منها عام 1948 .
:::::::::::::::::::::::::
بمناسبة الذكرى الـ46 لانطلاقة حركة فتح انطلاقة الثورة الفلسطينية و بمناسبة يوم الشهيد الفلسطيني أقامت حركة فتح (شعبة الحسينية ) ندوة سياسية تحدث فيها الأخ أبو فاخر سكرتير اللجنة المركزية للحركة أكد فيها على معاني و دلالات الانطلاقة بما طرحته حركة فتح من مبادئ و منطلقات و أهداف منطلقة من تشخيص الصراع العربي الصهيوني .
كما بيّن مكانة الشهداء الذين أناروا درب الثورة فقدّموا أرواحهم من أجل فلسطين و ليس من أجل التسويات و المفاوضات مع الكيان الصهيوني .
و دعا في هذا الإطار القوى الوطنية الفلسطينية من أجل العمل على تشكيل مرجعية وطنية لشعبنا متمسكة بحقوق شعبنا و بخيار المقاومة :::::::::::::
2011
بمناسبة الذكرى الـ46 لانطلاقة حركة فتح انطلاقة الثورة الفلسطينية
أقامت منطقة حماة حفل استقبال وإضاءة الشعلة الـ46 لاستمرار الثورة حضره عضو اللجنة المركزية الأخ أبو إياد زهرة كما حضره ممثلو الفصائل الفلسطينية وحشد كبير من أبناء المخيم
كلمة الحركة ألقاها الأخ أبو إياد استعرض فيها مسيرة الثورة وأهم الأحداث السياسية وأدان المفاوضات العبثية التي جلبت على شعبنا وقضيتنا الكوارث والويلات ثم أكد وقوف الحركة مع حزب الله في تصديه للعدو الصهيوني والمشاريع المشبوهة وتحدث عن سلطة الحكم الذاتي وضرورة إسقاطها لأنها أداة في يد العدو الصهيوني وحيت الكلمة سوريا وحزب الله وايران وشعبنا في كل مكان
كما ألقى الأخ أبو العبد قدوره كلمة الفصائل الفلسطينية وألقى الشاعر أبو جهاد \نمر عبد الرحمن قصائد وطنية من وحي المناسبة عبر فيها عن الهم الوطني
كما أقامت منظمة الشبيبة الوطنية بحماة جملة نشاطات رياضية من سباق الجري والطاولة وكرة القدم ونشاطات ثقافية متنوعة.

:::::::::::::::
2011
بمناسبة الذكرى الـ46 لانطلاقة حركة فتح انطلاقة الثورة الفلسطينية
أقامت منطقة حمص حفل استقبال و إضاءة الشعلة الـ46 لاستمرار الثورة
وحضر الاحتفال ممثلو: فرع حمص لحزب البعث العربي الاشتراكي و ممثلو فصائل الثورة الفلسطينية وحشد من أعضاء الحركة وأنصارها .
كلمة الحركة ألقاها الأخ أبو فارس عضو قيادة إقليم سوريا أكد فيها على المعاني النضالية للانطلاقة وعن إستراتيجية العدو العدوانية والاستيطان والتهجير والذي يطرح السلام وكسب الوقت واستدرار المزيد من التنازلات من المفاوض الفلسطيني.
كما وجه التحية إلى شعبنا داخل فلسطين وخارجها والى سوريا الصمود وحزب الله
وعاهد أن تبقى فتح أمينة على المبادئ وفية لدماء الشهداء حتى النصر والتحرير
كما ألقيت كلمات تهنئة من الوفود المشاركة
وفي هذه المناسبة
أقامت الشبيبة الوطنية الفلسطينية نشاطات ثقافية ورياضية متنوعة
:::::::::::::::::::
أحيت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح الانتفاضة مهرجانا خطابيا في مخيم شاتيلا بمناسبة
ذكرى انطلاقة الثورة الفلسطينية انطلاقة حركة فتح وإيقاد شعلة الثورة وشارك في هذا المهرجان أحزاب لبنانية وقوى الفلسطينية وفعاليات فلسطينية وألقيت كلمات من وحي هذه المناسبة
كلمة حركة فتح الانتفاضة ألقاها الأخ أبوا يهاب أمين سر الحركة في لبنان وهذا نصها
بســــم الله الرحمن الرحيم
الإخوة في المقاومة الإسلامية والأحزاب الوطنية اللبنانية الإخوة رفاق الدرب في فصائل المقاومة الفلسطينية يا جماهير شعبنا الفلسطيني المناضل يا أبناء فتح الانتفاضة والثورة الفلسطينية عام كفاحي جديد يطل على شعبنا الفلسطيني يضاف إلى خمسه وأربعين عاما خلت نجدد فيه إصرارنا على استعادة حقوقنا كاملة وعاهد شعبنا الأبي على الاستمرار بالتمسك بالكفاح المسلح ونهج المقاومة مهما عظمت التضحيات
أيها الإخوة في البداية اسمحوا لي أن أتذكر معكم فتح في انطلاقتها السادسة والأربعين … فتح الرصاصة الأولى , فتح شعلة الكفاح المسلح , فتح احمد موسى , فتح الثوابت والميثاق الوطني , فتح الكرامة
كانت فتح عنوانا لمرحلة كفاحية أسست لثورة عملاقة تعمدت بتضحيات الآلاف من الشهداء والجرحى والمعوقين والأسرى والمفقودين ……. وشقت طريق العابرين إلى فلسطين على اختلاف أطيافهم لإكمال المشوار الطويل الذي لن ينتهي إلا بالتحرير والعودة … فتح هذه أيها الإخوة والتي اشتقنا لكل المفردات النضالية التي التصقت بها … ماذا صنع المتهالكون على الفخامة والرئاسة والمتنكرون للمقاومة .. بها ؟ ماذا أبقى هؤلاء من فتح بعد أن جعلوها مطيةً لتحقيق رغباتهم في سلطة هزيلة في رام الله لا تقوى إلا على أبناء شعبها .. سلطةُ تدير الظهر فلا تسمع ولا ترى عندما يتعلق الأمر بجنود الاحتلال وهم يقتحمون منازل الأبرياء ويعتقلون المجاهدين في الضفة .. فيما هي تصب جام غضبها على المخلين بأمن الاحتلال وقطعان مستوطنيه وفاء لالتزاماتها تجاه المحتلين والذين تنكروا لكل التزاماتهم وضربوا بعرض الحائط بكل تعهداتهم …. سلطةُ تأتمر بقرارات دايتون وتهان صباح مساء ولا تحرك ساكناً .. سلطة تتلقى بالأمس التهنئة من رئيس أميركا على تواطئها ورباطة جأشها وهدوئها أمام تعنت نتنياهو وإصراره على استئناف البناء في المستوطنات .. سلطةُ أفسحت في المجال للفاسدين والمرشدين باحتلال أعلى المناصب والإثراء على حساب دماء الشهداء وجوع الفقراء من شعبنا .. سلطةُ تجهد في إفشال كل محاولات رأب الصدع في الساحة الفلسطينية وإعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية على أساس برنامج المقاومة والتحرير وتعلن تمسكها بالمفاوضات كخيار استراتيجي في سياستها تجاه المحتلين …
سلطة كهذه ماذا يرتجى بعد منها ؟
آن الأوان لأن يدرك الجميع في ساحتنا إن السكوت على كل ما يجري في فلسطين من عبثٍ بمصير الملايين من شعبنا من خلال الصراع مع العدو الغاشم إلى مجرد نزاع على وقف البناء في المستوطنات هو خطوة متقدمة على طريق القبول بفتات الحلول .. هذه السلطة التي تضع كل أوراقها في السلة الأميركية ونتجاهل كل الأصوات المحذرة والمنددة بسياساتها التفاوضية العقيمة , يجب أن تسقط بعد أن فشلت في تقديم البديل المقنع لجماهيرنا وبعد أن وضعت بشكل مثير أكثر من مليون فلسطيني داخل الخط الأخضر في دائرة في مسألة تبادل السكان
:::::::::::::::::
وأما كلمة الثورة الفلسطينية كانت للأخ المناضل العقيد أبو موسى أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح ((الانتفاضة)) وسنبقى مع الكلمة كاملةً:
يطيب لي أن أغتنم مناسبة حلول الذكرى السادسة والأربعين لانطلاقة حركة فتح وقواتها العاصفة, إنطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة, أن أتوجه إليكم جميعاً وإلى جماهير شعبنا الفلسطيني المناضل وأمتنا العربية والإسلامية المجيدة, وإلى كل قوى الحرية والتقدم في العالم, بأطيب التحيات وأصدق الأماني في أن يكون العام الجديد عام خير وبركة على الجميع, وأن يشهد إنجازات وانتصارات على تحقيق أهداف شعبنا في التحرير والعودة ,وأن يكون عاماً تتحقق فيه أماني أمتنا جمعاء بالتحرير والحرية والتقدم.

إنها مناسبة مباركة نحييها في كل عام , فذكرى الانطلاقة مناسبة وطنية كفاحية معمدة بالدم والتضحيات, تستحق الاحتفاء بها وتخليدها فلقد كانت ولا تزال عنواناً تاريخياً مميزا وواقعاً نضالياً كفاحياً لمسيرة النضال الوطني المعاصر.

فلقد أحدثت تحولاً نوعياً وهاماً في مسيرة نضال شعبنا وفي مسار قضية فلسطين وحقوق الشعب الفلسطيني فنقلت شعبنا الفلسطيني من واقع التشرد واللجوء والتفكك والانتظار إلى واقع وحالة امتلاك زمام المبادرة وتنظيم الصفوف والنهوض والمقاومة وجاءت في حينها تعبيراً عن إرادة وطنية حقيقية يختزنها الشعب الفلسطيني فشلت سنوات النكبة المريرة من انتزاعها وكسرها .

لم تكن الانطلاقة في 1ـ1ـ1965م مجرد رصاصات انطلقت بل تأسيس التحضير لها على مبادئ ومنطلقات وأسلوب كفاحي وأهداف وطنية تبلورت من خلال تشخيص حقيقي كان ولا يزال صائباً لطبيعة العدو الغاصب ولدوره ووظيفته في خدمة المصالح الإمبريالية وتشخيص حقيقي لأطراف الصراع وأبعاد قضية فلسطين القومية والدينية والإنسانية ولطبيعة المرحلة التي يخوض غمارها شعبنا المناضل ألا وهي مرحلة التحرير الوطني لهدف واضح وهو تحرير فلسطين تحريراً كاملاً.

ولم تكن الانطلاقة مجرد ثورة لشعب فلسطين وحسب, إنما هي ثورةٌ عربية خالصة, في أول عملية تعلن هذه الانطلاقة كان فيها خمسة فلسطينيين وسوري ولبناني, انطلقت هذه المجموعة من دمشق بسيارة عسكرية سورية وتوقفت هنا في درعا لتناول وجبة غدائها واستمرت إلى أن أتمت مهمتها وأعلنت انطلاقة الثورة الفلسطينية العربية.

لقد تحققت إنجازات وطنية كبيرة وتراكمت في مجرى الصراع مع العدو يطول الحديث عنها ولكن اللهاث وراء أوهام التسويات والخروج عن الأسس والمبادئ والانحراف عن الأهداف الوطنية من قبل فريق فلسطيني مستسلم أدخل الحركة الوطنية الفلسطينية في أزمة عميقة فجرى تبديد العديد من الإنجازات وتعرضت قضية فلسطين لفصول متتالية لفصول التسوية نعيش اليوم أخطرها إذا ما بقي أصحاب ورموز هذا النهج يتحكمون بقضية فلسطين غير عابئين بالنتائج الكارثية التي ألحقوها بالشعب الفلسطيني.

إنهم يدفنون رؤوسهم في الرمال يرفضون استخلاص الدروس ولن ينفعهم الصراخ والعويل وإلقاء اللائمة على حكومة نتنياهو فالعدو الصهيوني تعاطى مع المفاوضات منذ بدايتها على قاعدة أنها تشكل له مظلة لاستكمال مشروعه الإستعماري الإستيطاني التهويدي وكل حديث عن السلام ما هو إلا لغو وخداع وتضليل وما يفعله نتنياهو اليوم هو امتداد لكل ما فعلته الحكومات الصهيونية السابقة منذ بدء المفاوضات حكومات شامير-رابين-بيريز-نتنياهو-بارك-شارون-أولمرت-نتنياهو مجدداً إن من يرى المسألة تتلخص في حكومة صهيونية متطرفة يتجاهل تماماً الإستراتيجية الصهيونية بل مكوناتها السياسية والعسكرية والأمنية ويتجاهل مسيرة 18عاماً من المفاوضات ونتائجها الكارثية بدءاً من أتفاق أوسلو وحتى يومنا هذا.

وإن ما يفعله نتنياهو وحكومته ما هو إلا فصل ومرحلة جديدة من مراحل استكمال المشروع الصهيوني فللعدو برنامجه المرحلي المرتبط بهدفه النهائي والذي يقوم على كسر إرادة الشعب واستكمال مشروع التهويد والاستيطان وبناء (القاعدة الآمنة) قاعدة العدوان على الأمة بأجمعها واليوم وبهذه المناسبة أيها الأخوة لابد من ألإشارة إلى عدد من
النقاط :


1-إن ما يشجع العدو الصهيوني على برنامجه هذا هو قراءته إلى واقع السلطة المتداعي والمنهار واستخفافه بواقع النظام الرسمي العربي واتكاءه على الدعم الأمريكي اللا محدود وما يقوم به اليوم من غطرسة وعربدة واستقواء ليس دليل قوة وقدرة ذاتية بل من خلا ل جملة هذه الأوضاع فلعدو الذي يواجه أزمات ويفكر بعواقب أي مغامرة حمقاء يرتكبها ضد لبنان أو سوريا أو إيران قادرٌ اليوم على التنفيس عن أزماته في فلسطين وعلى إعادة ترميم قوته الردعية على أرضها وهو يعمل اليوم لتكون كل فلسطين (قاعدة آمنة) لمشروعه المعادي الذي يستهدف الأمة.

2-إن الخطر الصهيوني لا ينحصر فقط في فلسطين بل يمتد ليشمل وطننا العربي وامتنا جمعاء ونقول إن الوقوف أمام التحدي الصهيوني هو مصلحه عربيه قبل إن يكون مصلحه للفلسطينيين انه دفاع عن امن كل قطر عربي قبل أن يكون انتصار للشعب الفلسطيني إن التوقف عند دلالات هذه الاختراقات الواسعة التي يجري الكشف عنها حتى مع بلدان تصالحت معه ودوره المفضوح في بث بذور الفتنة وانخراطه في مخططات التجزئة التفتيت التي تطل برأسها في العديد من الأقطار العربية كجرس إنذار يدق ناقوس الخطر وهذا يستوجب إعادة رسم وبناء إستراتيجية عربية متكاملة لصد هذه المخاطر والتحديدات.

3- لقد ارتكبت سلطة حكم الإداري الذاتي والقيادة المتنفذة المهيمنة على منظمة التحرير الفلسطينية من الخطايا الوطنية ومن التنازلات والتفريط ما يفقدها أي مكانة وطنية فلقد عرضت قضية فلسطين الأخطر فصول التصفية مما يتوجب النضال من أجل إسقاطها ونزع أي شرعية تمثيلية عنها كخطوة لا بد منها لإنقاذ قضية فلسطين من براثن التصفية إننا ندعو بمناسبة ذكرى الانطلاقة كافة القوى الوطنية الفلسطينية والشخصيات والفعاليات الوطنية إلى التحرك بجدية عالية والعمل على إعداد مؤتمرات وطنية في عموم ساحات تواجد شعبنا لنزع الشرعية من هذا الفريق والتمهيد لبناء مرجعية وطنية مؤقتة تعمل على إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية وبلورة إستراتيجية وطنية فلسطينية وبرنامج وطني يحدد المهام الراهنة ووسائل تحقيقها ويعيد الاعتبار لخط ونهج المقاومة والكفاح المسلح.

4- وأود أيها الأخوة والرفاق أن أتطرق إلى موضوع يكتسب أهمية كبيرة فنحن جميعاً نتابع المخاطر المحدقة بلبنان الشقيق وما تتعرض له المقاومة فيه بقيادة حزب الله من استهداف بات مكشوفاً ومفضوحاً أخذت من موضوع المحكمة الدولية ذريعة لها إنني باسم اللجنة المركزية وكوادر ومناضلي الحركة أؤكد على ما يلي أولاً-نحن في حركة فتح الانتفاضة حريصون كل الحرص على أمن لبنان وعلى استقراره وعلى وحدته وعلى سيادته على أن يسود السلم الأهلي ربوعه ونتمنى أن تتجاوز القيادات اللبنانية هذه الأزمة لما فيه خير للبنان والشعب اللبناني الشقيق,ثانياً-مع تأكيدنا على أننا لا نتدخل في الشؤون المحلية لا للبنان ولا للدول العربية إلا أننا نعتبر أن استهداف المقاومة في لبنان واستهداف حزب الله ليس شأناً محلياً بل هو مؤامرة أمريكية صهيونية تستهدف كل قوى المقاومة في أمتنا وانطلاقاً من هذا فإننا نعلن أننا نقف إلى جانب المقاومة في لبنان وحقها في الوجود وحقها في مواصلة دورها لتحرير منا تبقى من الأرض اللبنانية وفي أن تكون قوة ردع أمام المخططات الصهيونية المعادية التي لا تخفي أطماعها في لبنان وإننا في هذه المناسبة نبعث للأخوة في حزب الله وإلى سماحة السيد حسن نصر الله بأطيب تحياتنا وأصدق مشاعر التضامن.

أيها الأخوة …..أيها الحفل الكريم

رغم الأزمات والتحديات وحدّة المؤامرات فإننا على ثقة أكيدة أنه بإرادة شعبنا وعزيمة قوة أمتنا الحية, سنفشل أهداف المشروع الأمريكي-الصهيوني, وسنهزم كل مخططاتهم, فالقضايا العادلة لا تموت, وإرادة الأمة لن تنكسر, ونحن على طريق استمرار الثورة والمقاومة ووفاءً لقوافل الشهداء الأبرار, وتأكيداً للعهد والقسم الذي قطعناه على أنفسنا, نستقبل العام الجديد من عمر ثورتنا الذي سيكون عاماً نصعد فيه مقاومتنا, عام إفشال مشاريع ومخططات التصفية, عام كسر الحصار عن قطاع غزة الصامد.

فتحية لجماهير شعبنا في فلسطين وساحات الشتات, بهذه المناسبة الوطنية العظيمة .

تحية لسوريا قلعة الصمود والممانعة ,تحية لإيران ثورة على الظلم ,وتحية لتركيا مساندتها لقضيتنا العادلة,تحية لكل القوى الحية التي انتصرت لقضية فلسطين وجهزت الحملات الإنسانية لكسر الحصار عن قطاع غزة, ونحي شهداء أسطول الحرية الأبرار, كما نبعث بتحيتنا إلى المتضامنين الأحرار في قافلة آسيا (1) لكسر الحصار عن غزة.

وكان بعد ذلك إلقاء بضع أبيات من الشعر من جبل العرب ممثل الحزب السوري القومي الاجتماعي.

وتم في نهاية المهرجان وسط هذا الحشد الجماهيري الكبير ظهور لفرقة العاشقين ((المقاومة)) وهي تغني أغاني الثورةوالثوار تحت عنوان ((لفلسطين نغني)) لتعيد تثبيت العهد,أننا سنبقى مع خط المقاومةوالكفاح المسلح , حتى النصر والتحرير.






وثورةٌ حتى النصر



أنشطة حركية وطنية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فتح الانتفاضة تحتفل بالذكرى السادسة والأربعين لانطلاقة حركة فتح وقواتها العاصفة, إنطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الموسوعة السياسية :: شؤون فلسطينية-
انتقل الى:  
فرقة الشهيد كمال عدوان